الثلاثاء، 2 أغسطس، 2011

عن ميثاق التراحم


تَراحُم من رَحِمَ... رَحْمَة فهو رحيم أو راحِم.
وفي البحث عن معنى الرحمة على جوجل وجدت عدة معانٍ؛ إلا أن معنى واحدا استوقفني؛ فالرحمة اصطلاحا:
"هي إرادةُ إيصال الخير".

إذن فالرحمة إرادة، لربما كان هذا ما ترمي إليه كارن أرمسترونغ حين أسست لميثاق التراحم في خطوة تهدف للحث عليه قائلة:
"إن مفهوم التراحم يولد من صميم أنفسنا وهو ضروري للعلاقات البشرية والإنسانية".

ميثاق التراحم هو وثيقة تدعونا جميعا لنتذكر أمورا أساسية في حياتنا ولكنها قد تغيب عن أذهاننا كأي حقيقة بسيطة وبديهية لا نتوقف عندها. القاعدة الذهبية التي يدعو إليها الميثاق هي أن نتراحم ونعامل الآخرين كما نحب أن يعاملونا وفي رمضان تزيد فرصنا لذلك، أو ليس رمضان هو شهر التسامح؟!.

يمكنك أن تتعرف أكثر على ميثاق التراحم بالعربية كما ويمكنك تتبع حسابات الحملة على الفيس بوك وتويتر وللاطلاع على كامل مفاهيم وأنشطة الحملة لم لا تقوم بزيارة الموقع الإلكتروني لميثاق التراحم في الأردن؟.
وإن كنت من أصحاب النفس القصير-مثلي- فيمكنك أن تشاهد الفيديو الخاص بالحملة في الأردن والذي ساهم في صنعه أردنيون مثلي ومثلك.


هناك 4 تعليقات:

فتاه من الصعيد يقول...

ما احوجنا للرحمه والتراحم :)

sozan يقول...

رائعه جداً الفكرة والاروع القدرة على تحقيقها:)

Noora Shanak يقول...

Share with us your daily acts of compassion throughout the 30 days of Ramadan. We will have 5 winners at the end of the month, the first prize will be a fully paid scholarship for a student in the winners' name. Thirty kind acts this Ramadan.

http://apps.facebook.com/actsofcompassion/?acts=my

sab7al5air يقول...

الفكره حلوة شديد شفتها من كم يوم