الأربعاء، 26 مايو، 2010

ملتقى تقنيات عرب – شكرا لكل الرائعات!



عدت من بيروت الأسبوع الماضي وكنت قد ذهبت للمشاركة في ملتقى تقنيات عرب حيث اجتمع عدد لا بأس به من المهتمات بالتقنية من دول عربية مختلفة بهدف جمعهن في مكان واحد يمكنهن من التعرف إلى بعضهن-وذلك بسبب كون عددهن قليلا مقارنة بالرجال في نفس المجال- إلى جانب تبادل الخبرات في مجال التقنية.
ظننت في البداية أنني سأجد نفسي في مجتمع يغلب عليه التطوير-أي كتابة الكود والشفرات البرمجية- أو تصميم المواقع الالكترونية على الأغلب، ولكني تفاجأت بأن الملتقى ضم أقلية في هذا المجال في حين تنوعت المهارات التقنية الأخرى إلى حد مدهش!
تراوحت التقنيات المعروضة ما بين الفنون الرقمية، الصحافة الالكترونية- والإعلام الجديد والمجتمعي وما إلى ذلك-وحتى النساء والفتيات العاملات في منظمات غير حكومية ( (NGOs والتي تهدف لخدمة المجتمع المحلي، كما وكان هناك الكثير من التركيز على المحتوى العربي على الانترنت والبرمجيات ذات المصادر المفتوحة (Open Source) خصوصا. تعلمت أيضا أن للترجمة أدواتها الخاصة على الانترنت ( ولا أعني بذلك مترجم جوجل بالمناسبة) ومواقع متخصصة في فرز وتصنيف الكلمات وقواعد بيانات خاصة بهذا العمل.
كان الملتقى أكثر من رائع!! لابد أن المرء سيشعر أن جمع كل هذا العدد من النساء والفتيات في مكان واحد هو أمر لا يجلب إلا الصداع ولا شك!! لكنني حين أذكر الروح العالية والجميلة التي سادت اللقاء والعفوية التي ميزته دونا عن جو المؤتمرات الرسمية البارد حيث تميزت الأجندة بالمرونة، وساهمت جميع الحاضرات في وضع جدول الأعمال بشكل أو بآخر من خلال الاقتراحات والنشاطات والورش إلى جانب عروض المشاريع والأفلام القصيرة.
كانت الفرصة سانحة للتعرف على الجنسيات الأخرى أيضا، بحيث كنا نتحاور ونتجادل ونتحدث ونحاول أن "تفهم كل منا الأخرى وذلك بسبب اختلاف اللهجات" ولكن في النهاية يبدو أن العرب كلهم بطبائع واحدة حتى ولو بدا الأمر غير ذلك للوهلة الأولى، وكان الموقف شبيها جدا بالمثل الشائع: "إيش لم الشامي عالمغربي!"
هناك من جاءت من وراء البحار لتتعرف على عرب أكثر، وهناك من نجت من حادث أليم في بلدها الأصلي كاد أن يودي بحياتها ومن ثم وجدت خلاصها في تعليم التكنولوجيا لأناس يحتاجونها وأخرى بدأت بمشروع شخصي لمساعدة المراهقين والشباب. يمكنكم أن تتخيلوا حين يجتمع كل هذا الكم من النساء في مكان واحد مع فارق كونهن ذوات علم ومعرفة فيبدو الأمر أكثر متعة حين تمارس ثرثرة النساء ولكن بشكل تقني هذه المرة!! إنه أشبه بدعوة على "فنجان قهوة" ولكنها قهوة تقنية لنساء "حارة" التكنولوجيا والمعلومات.
مذهل هو كم البساطة التي تصرفنا به جميعا وإلى جانب اختلاف الجنسيات توافر أيضا الاختلاف في الخلفيات والأعمار فهناك من لا يزلن في عمر صغير وهناك من هي أم لـ3 أولاد!!!
تنوع البيئات لم يمنعنا من أن نتحاور فقد جمعتنا التقنية جميعا، حتى حين حدث خلاف في وجهات النظر حول موضوع ما وجدنا أنفسنا نتحاور ونحاول أن نتفاهم حتى مع قناعة قد تكون موجودة عند الأطراف بكون كل منها على صواب. كان ذلك حوارا رائعا-على قصره- بحيث قلت لنفسي: "حلو كتير نتصارح وما نخسر بعض، شي مش متعودين عليه في حياتنا العادية للأسف!!"، أن نحاول أن نحترم وجهات نظر الآخرين ولو لم نؤمن بها، لم تسأل إحدانا الأخرى عن دينها مثلا فهناك من عرفت ديانتها في آخر يوم مثلا وبالصدفة البحتة في آخر يوم من الرحلة، أن يسود هذا التسامح وتؤسس أرضية مشتركة لكل أولئك الموجودات لهو شيء جميل جدا في نظري!!
وبما أننا-على أساس بنحكي عن التقنية- أحب أولا أن أشير إلى أن الانترنت اللبناني "واقع جدا" إلى درجة أنهم قالوا لنا معتذرين أن هذا أفضل ما يمكن توفيره في لبنان!! وبذلك تبدو شركتنا العظيمة-أورانج- عظيمة جدا إذا ما قورنت بالخدمة اللبنانية (غنّوا بعبّكم يعني) وفيما بعد اكتشفت أن قطاع الاتصالات في لبنان سيء جدا إجمالا.
كان هناك إصرار من جميع المشاركات على الحديث بالعربية حتى وإن لم تكن القاعدة اللغوية-لدى البعض منهن-سليمة جدا، فمنهن من كانت تحاول في جهد استخلاص المعنى العربي وتعتذر بشدة حين تضطر للحديث بالانجليزية حين يخونها التعبير، أدركت في الملتقى جانبا من معاناة العرب في "الشتات" كما وصفته إحداهن بحيث تتجلى المعاناة اللغوية إلى جانب معاناة الاختلاف الشاسع في طبيعة الحياة الشرقية المحافظة عن الغربية المتحررة جدا.
يمكنني أن أقول نهاية أن الملتقى الذي شابته روح التلقائية من أوله لآخره- ولم تفسده بالمناسبة- كان ناجحا بمقاييس عدة، سمعت بأنه قد يتكرر ثانية-وهناك اقتراح بإقامته في المغرب هذه المرة- وأتمنى أن تسنح لي الفرصة للمشاركة مرة أخرى مع أني لا أعتقد أن المرة القادمة ستكون بجمال البدايات ذلك أن تلك لها سحرها الخاص وبراءة التجربة الأولى.
شكرا للمنظمين وشكرا لكل العربيات الرائعات، أشكركن من صميم قلبي وأعتز بكل الصداقات التي كسبتها في 4 أيام فقط.
آخرون تحدثوا عن الملتقى:


المرة القادمة: أكتب لكم انطباعاتي عن بيروت نفسها
المرة بعد القادمة: أكتب عن حفل موسيقي حضرته ليزن الروسان وكريم سلامة

هناك 19 تعليقًا:

Amjad Wadiِ يقول...

الحمد الله عالسلامة
اكيد كانت تجربة فريدة و فرصة لزيارة بيروت
:)

مياسي يقول...

أمجد

الله يسلمك

كانت شيء رائع الصراحه

وين هالغيبه؟!

Whisper يقول...

الحمد لله على سلامتك

ما شاء الله واضح انك استفدتي من هالسفره على جميع الاصعده :)

بانتظار القادم...وما بعد القادم

ملاحظه ما الها داعي....
ما بعرف ليش بس قرأت اخر سطرين تزكرت فيديو كليب لمطربه نسيت شو اسمها, كانت باخر الفيديو كليب تحط عن الاغنيه الجديده اللي ناويه تعمللها فيديو كليب المره الجاي...ولا تشبيه طبعا :)

مياسي يقول...

ويسبر
الله يسلمك:)

والله الفوائد كانت واو كانت تجرب كتير حلوه :)

هههههههه

حلوه هاي الملاحظه الختاميه عجبتيني :)

Rula A. يقول...

من وصفك شكلو كان ملتقى كتير حلو.. وأكيد دائماً أول مره إلها سحرها الخاص عشان بتكون عفويه عالأخر..
الإنترنت كمان يعتبر غالي في لبنان بالإضافه إلى إنو ضعيف.. فعلاً إلي بشوف مصيبة غيرو بتهون عليه مصيبتو :)
حمد لله انك إنبسطي وإستفدتي بأكتر من جهه :)

مياسي يقول...

رولا

جمال التجربه كان بالتنوع بصراحه صدقي الايام ما كفو انو الواحد يتعرف على الجميع زي ما بدو

هو مش الانترنت بس وضعه مش كتير وغالي بس في لبنان، كمان حتى الخلوي والتلفون كتير غاليين والخدمه مش بزياده

بصراحه الاردن كتير متطوره بالنسبه لقطاع الاتصالات طلعت

الحمدلله :)

وينكى يقول...

مياسيييييييييي
حمد لله ع السلامه يا قمر
ومبسوطة بالسفرية الرائعة دى ويارب تكون ذكراها فى بالك على طول
بس ايه موضوع الانترنت الواقع ده بقاااا
انا رايحه بيروت كمان اسبوعين ومش معقول هاقعد 3 اسابيع من غير انترنت :(

Amjad Wadiِ يقول...

والله بالشغل .. وآخر فترة صار معي حادث سيارة .. و لسا عايش الصدمة .. مع انه حادث بسيط الحمدالله

بانتظار الموضوع التالي عن بيروت :) مشان نشوف نتشجع نزورها والا لأ

الكيل بمكيالين يقول...

وانا بحكي لحالي وين هالغيبة ؟؟
حمدالله عالسلامة، والمهم انك انبسطت بالتجربة. المرة الجاي بس تصير مؤتمرات حلوة زي هاي خبريني، يمكن اتشجع اروح أنا كمان، فأنا من مشجعي العمل النسائي وبتهمني التقنية بحكم إني درست كمبيوتر.

مرة تانية حمدالله عالسلامة.

Noura يقول...

alf el7amdellah 3ala salamtek Mayyasi afandi :)

Well, I guess you know that I will be waiting to read the next post. BE NICE, OK ???
Just kidding, I know you will be fair.

مياسي يقول...

وينكي

أهلااااان كيفك؟ زمان عنك
الله يسلمك عيني

هو مش كتير كتير كتير واقع بس اظن رح تنصدمي بالنت هناك مقارنة بمصر

3 اسابيع؟ يا بختك!! معلش تاخديني معاكي؟:)

مياسي يقول...

أمجد

سلامتك!!! مش خبريه والله!!! ان شالله بس ما يكون في خسائر كتيره والمهم سلامتك

يعني بالحديد ولا بالعبيد

ان شالله بتروح وبتزورها، الصراحه بتستاهل تنزار


الكيل بمكيالين

والله يا ستي قبل ما اطلع ع لبنان كان الوضع كالاتي:
-كيبل النت كان مسروق
-كنت مضغوووطه كتير كتير
-كنت داخله في حالة اكتئاب
عشان هيك كنت مختفيه

بعد ما رجعت
-النت رجع
-ضغط الشغل خف
-بس الاكتئاب لسا!

هو كل شي صار بسرعه، المره الجايه بحط اعلان لهيك مناسبات عشان اللي حاب يشارك:)

مياسي يقول...

Noura

looool, allah yesalmek Noura basha :D
i am scared of ur warning;-)

kidding i loved the country but i hope i will be honest in writing :)

Lebanon is just great lool :)

فتاه من الصعيد يقول...

حمد الله ع السلامه

هي بيروت حلوه زي مابيقولوا :)

تحياتي

Jarat يقول...

مياسي بدنا صور عشان نتاكد انك رحتي لبنان
بمزح معك :) الحمدالله على السلامه:) واضح انو التجربه كتير حلوه واستمتعتي فيها .. انشالله استفدتي منها وتفتحلك ابواب الخير من وراها :)

بالتوفيق انشالله

مياسي يقول...

فتاة من الصعيد

الله يسلمك

اه فعلا حلوه :)


Jarat

يادي الصور:) في صور ما تخافو وكتييييييييير كمان:)

فعلا كانت تجربه كتير حلوه، كتير انبسطنا وكتير استفدنا كمان

الله يسلمك:)

Jarat يقول...

كل عام وانتي بخير يا جوزاء انشالله مزاجك السنه زي السنه الي راحت يا رب :)

مياسي يقول...

Jarat

يسلموا حبييتي مع اني ما بتزكر انو مزاج السنه الماضيه كان كتير منيح بس يلا الله بيّيسر:)

سعيد الصالح يقول...

الحمدالله على السلامة